أخر المستجدات
الرئيسية » أدب الكتاب » رفقا بنا…بقلم الشاعر محمد نجيب صوله.
رفقا بنا…بقلم الشاعر محمد نجيب صوله.

رفقا بنا…بقلم الشاعر محمد نجيب صوله.

( رفقا بنا..)
يكفي تجبرا..
وانسلخي من الأوهام
يكفي تعنتا..
وانصرفي سالمة
بطيبة العظام
كم من عيون مرت
ومن هنا تورطت
رفقا بنا..
فلولا الجهول
ما كنت بالمقبل
توسطي عذرا
او تمهلي اسفا
لا خير في وجودهم
ولا هم بالأجود
رفقا بنا..
ولا تجادلينا
فنحن من يرى..
ومن لا يساق
فعصر”نابليون”..
وما ذاقته”جوزيفين”
قد هوى للأسفل
“وولادة” و”ابن زيدون”
لم يعد كالأول..
رفقا بنا..
وصبرا ثم صبرا..
فلغة السير
وحديث الرحيل
وما في الأقاويل
كرصيف الانتظار
لمن هزه الشوق
وأعدمه صمت القرار
خذي من العذر
ما يناسبك..
ومن الاعتذار التمسي
فربما يأتيك الزمان..
وانت في عجل
خذي من الخجل
سيلا طفيفا..
فربما ترحلين
وانت بين الارجل
رفقا بنا..
فأنت لست سيدة
ولا اميرة النبلاء
انت كريشة اليمامة
بين سرب الطيور
معلقة تبقين دوما
بلا أجنحة..
ولا أحد يأويك
وددت لو جئت بيننا..
كباقي النساء
او كنت حذونا
بصورة حواء
او أتيت شاكية
لا باكية..
لأعددنا لعرشك
ما يليق بأنوثتك
وما تتباهى به العذارى
ومن هي عذراء.
رفقا بنا..
لا تتجبري تطلعا
فنحن قوم..
لا نريد الأذى
ولا الاساءة..
كباقي الأمم.

(توقيع الشاعر)
محمد نجيب صولهFB_IMG_1551589854194/الجزائري

عن SAAMEA TRABISHI

إلى الأعلى