أخر المستجدات
الرئيسية » أدب الكتاب » يا أمة ضحكت من جهلها الأمم
يا أمة ضحكت من جهلها الأمم

يا أمة ضحكت من جهلها الأمم

قلم : نضال أبوغربيه

هل أصبحنا من الأمم التي لا تهتم سوى بعروشها وكروشها وقروشها …؟
و هل أصبحنا ننظر للأحداث من منظار مدى المردود المادي العائد إلينا منها…؟؟
هل سقطت منا الأخلاقيات والقيم وأصبحنا تجارا نعمل الجدوله للمشروع ( للعلاقة ) من حيث الربح والخساره …؟؟
فإن كانت علاقتي بأحد ما لي بها فائدة فلا ضير في ذلك
وإن كانت مضرة الأخرين وتشويه سمعتهم تكسبني بعض من الدعاية لعملي فلا ضير بذلك وإن كان التنغم على ألام الأخرين ومعاناتهم منفعة لي فلا ضير بذلك . والسؤال المطروح هنا أين ذهبت الإنسانية من المجتمع ومن قلوبنا …؟
هل كفرنا بجميع الأخلاقيات والأعراف التي تربينا عليها …؟
هل تناسينا ما توحدت فيه الأديان من العلاقات الإنسانية الرحيمة بين بني البشر من تسامح وموده وتراحم فيما بينهم… ؟
هل أصبحت قلوبنا صلدا لا تصلح للمشاعر والأحاسيس …؟
ما هذه القساوة في التعامل بين بني البشر…. ؟
لماذا أصبح الجحود والنكران هما وسيلة التعامل فيما بيننا ……….؟.
وما تزال الأمور والقلوب تزداد تعاسة والنفوس تزداد شراسة وأنا ما أزال أسأل .؟؟

عن salma alzwi

إلى الأعلى