أخر المستجدات
الرئيسية » أدب الكتاب » هبة الله لي ..
هبة الله لي ..

هبة الله لي ..

احمد المومني
لامست يداها يدي
عفوآ .. او قصدا مني لا ادري
دغدغة الانامل نار سرت في جسدي
غيرت ألوان رسمي
لون عيني شعر ذقني
آهِ من شال على اكتافها
يعصر العنق يضم الصدرِ
ارتعشت يدي لما لامست خيوطه
بحذر الواعي الفطنِ
عطرك ياسيدتي يغرز نابه
في اضلعي
تبسمت فاشرقت الشمس
من حنايا وجهها
كأنه النور نقي العبرِ
فوضاك رائعة
صوتك عزف الكمان
صدى الوادي المزهرِ
هبة من الله لي انت
غموض الحب حول عيونك متمردِ
في نجيل يديك اجد حلمي
حضارتك كنهُ لغدي
لا تتركي روحي وترحلي
أسمعي خشخشة الضلوع
تناديك لا ترحلي
.أأنت خائفة ؟
انصتي لاتتكلمي
لما لامستُ خصرك
هوت نفسي من مكانها
كل طير بسهم ازورد متمكن
تابعنا مابدآ وتكلمت
هي تتحدث عن سفرها
وانا اسير اجفانها
لون العيون يحرقني
حزنٌ عميقٌ بحجرتها
حنان الوجود حول الجفون
كالانجم بفلكهِ
ثم تبسمت وقالت اتسمعني ؟؟
اضاء من حولي المشرقِ
قلت وانا في هيامي متعبٌ
أتسآلين عني ان رحلتِ غدآ ؟
اتقرأين خربشاتي صباحآ
لنتشارك قهوة الصبح ولا نشارك احدا ..
من خربشاتي احمد المومني …….

عن salma alzwi

إلى الأعلى