أخر المستجدات
الرئيسية » أدب الكتاب » غفرانك يا أرحم الراحمين…. بقلم الشاعر / حمدي الطحان

غفرانك يا أرحم الراحمين…. بقلم الشاعر / حمدي الطحان

 غفرانك يا أرحم الراحمين
================

11

إلى وجهٍ كـريمٍ تُقْتُ – ربِّي –
———————- وظهري كادَ يُحْنَى مِن ذنوبي

و من رَهَبٍ يكادُ يُشَقُّ قلبي
——————– و يَحْطِمُ مُهجتي وَحْشُ الكروبِ

و لكنّي يُعانقني رَجاءٌ
————————– و يُسْلمُني إلى فَرجٍ قريب

فَإنَّكَ – خالقي – بَرٌّ رحيمٌ
—————————– عليمٌ بالسَّرائرِ والغيوبِ

إذا تُدْعَى أَجـبْتَ بِكلِّ بِرٍّ
————————– وإنْ تُسْألْ فَأَنْعِمْ بِالمُجِيبِ

وكم تعفو و تصفحُ يا إلهي
——————– وكم تَحنو على العاصي المُنيبِ

وقفْتُ بباب رحمتِكَ – إلهي –
——————– خجولَ القلبِ يسبقُني نَحيبي

أَفِرُّ إليكَ من أهواءِ نفسي
————————- ومن إغواءِ شيطانٍ رهيبِ

ومن جهلي وضعفي وانهزامي
————————– ومن إقبالِ دُنيايَ الكذوبِ

فَسامحْ مَن جَثَا بِالبابِ يبكي
——————— ويَرجو ساحةَ الفَضْلِ الرَّحيبِ

أَخافُ العدلَ والإنصافَ – ربِّي –
———————– و أُمْعِنُ في التَّولِّي والهروبِ

وأبغِي الفضلَ والإحسانَ جَهْدِي
———————- فَفِي ذاكَ النَّجاةُ مِن الذُّنوبِ

===============

…. بقلم الشاعر / حمدي الطحان

عن ساره محمد

إلى الأعلى