أخر المستجدات
الرئيسية » أخبار ثقافية » جاليري وادي فينان ألاردني
جاليري وادي فينان ألاردني

جاليري وادي فينان ألاردني

FB_IMG_1431167610667

وكالة عقار وفنون الاخبارية //محمد الهزايمه

جاليريا وادي فينان الأردني والبارح البحريني يعرضان في لندن

يشارك جاليريا وادي فينان الأردني، ودار البارح البحريني، في عرض مشترك للفنون التشكيلية بعنوان «هويات متغيرة» في النسخة الثالثة من معرض صالة «لندن 15» في منطقة كينغستون بالعاصمة البريطانية، في 21 الجاري.
ويجمع عرض «هويات متغيرة»، خلال ايامه الثلاثة، أعمالا للفنانين التشكيليين، الأردنيين محمد التميمي وفادي الداوود، والعراقي المغترب في إيطاليا رسمي الخفاجي، والسوري سمعان خوام، واللبنانية آني كوركدجيان، والمصري حسام ضرار، والعمانية علياء الفارسي، والإيرانيين سايح سارفاراز، وبشر الخوفاجي. ووفق بيان صحافي لجاليري دار البارح في المنامة، تلقت «بترا» نسخة منه، اليوم، فان هذه الأعمال التشكيلية تتزاوج مع تطبيقات التقنيات الجمالية الغربية، بصفتها شهادة على الوعي المزدوج المعبر عن الهويات الإبداعية للفنانين وأدواتهم الفنية، التي تسلط الضوء على منطقة الشرق الأوسط من منظور خارجي يمثل فهما غير مكتمل لما يمثله الشرق الذي امسى اليوم يشكل هوية معقدة تطرح اسئلة لا نهاية لها لفهم معانيه المتعددة، علاوة على التطورات الاجتماعية والثقافية المؤثرة في تحديد الهويات المتغيرة التاريخية منها والمعاصرة.
تأسست صالة دار البارح عام 1998، وهي من صالات العرض الاكثر رسوخا في منطقة الخليج العربي، وتضطلع برؤية ريادية في الفن المعاصر في البحرين، وتوفير منصة لتطوير الفن البحريني من خلال ورش عمل، واستضافة قراءات شعرية، وإطلاق الكتب والفعاليات الموسيقى البديلة والمعارض الفنية. أما جاليري وادي فينان فتأسس عام 2009 في مبنى تاريخي في أحد أحياء جبل عمان القديمة، وهو ما يمنحه خصوصية جمالية. ويقوم الجاليري بتنظيم ورش عمل لمساعدة الناس في استخدام الطلاء والطين للتعبير عن أنفسهم ورفع مهاراتهم الفنية.

(بترا)

عن محمد الهزايمة

إلى الأعلى